عبد الصبور عقيل

نصوص

مثل عمرٍ شارد

عبد الصبور عقيل
كالصّدى، متكوّماً في زاوية حادّة، أو كربوةٍ من الكدمات، تسافرُ وحيدةً على متن قطارٍ لا يجيدُ الهتاف، أعبُرُ. أعبُرُ ورأسي مضمّدٌ بين يديّ كي أضمن...
منشورات 28

العددان التاسع والعاشر

مجلة 28
صدر هذا العدد بدعم من مؤسسة عبد المحسن القطان – برنامج الثقافة والفنون     ملاحظة: الرجاء الانتظار حتى يتم تحميل العدد للعرض    ...