نصوص

أخذَ عينيها وراحَ يرى أخريات

حامد عاشور
  على الوجهِ نفسه تحت الحاجبِ نفسه في منتصفِ الرأس جنباً إلى جنبٍ نغفو وندمع لعشراتِ السنين ولا نلتقي – عينٌ تقول للأخرى – **...